أخبار

ضحية التسيّب الأمني.. العثور على جثة مغترب جديد فُقد بعد دخوله الأراضي السورية بريف درعا

تجمع أحرار حوران – أبو محمود الحوراني

عثر أهالي محافظة درعا، فجر اليوم الأحد 26 من كانون الثاني/يناير، على جثة مغترب سوري قرب بلدة صيدا في ريف درعا الشرقي.

وأفاد مصدر محلي لتجمع أحرار حوران، أنّ الجثة تعود للتاجر “معتز محمد رفيق مريري” من مواليد مدينة دمشق 1965، وهو الذي فُقد منذ ثلاثة أيام عقب دخوله بسيارته للأراضي السورية بأقل من نصف ساعة عن طريق معبر نصيب الحدودي مع الأردن.

ووفق المصدر، فإنّ “مريري” الذي يحمل الجنسية الأردنية كان يقصد مدينة دمشق، لكنه فُقد دون أي معلومات عن تفاصيل اختفائه، إلى حين العثور على جثته فجر اليوم.

اقرأ أيضاً.. الحادثة السادسة من نوعها.. العثور على جثة سوري مغترب بريف درعا

وتكررت عمليات الخطف ثم القتل لمغتربين سوريين منذ افتتاح معبر جابر – نصيب الحدودي بين سوريا والأردن في 15 تشرين الأول/أكتوبر 2018.

و وثق تجمع أحرار حوران 7 حوادث قتل استهدفت مغتربين سوريين عقب دخولهم الأراضي السورية من معبر نصيب في ذات المنطقة التي تخضع لسيطرة فرع المخابرات الجوية التابعة لنظام الأسد.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق