أخبارتقاريرتقارير ميدانية

نظام الأسد يبدأ بتجنيد الشباب في درعا ويعطيهم مهلة قصيرة للالتحاق

تجمع أحرار حوران – فريق التحرير

أرسل فرع المخابرات الجوية، صباح اليوم الأربعاء 26 أيلول، دعوة للتجنيد الاجباري بقائمة تحوي أسماء 16 شابًا من بلدة تسيل في ريف درعا الغربي، مع إعطائهم مهلة لا تتجاوز العشرة أيام للالتحاق بصفوف جيش الأسد.

وقال مراسل تجمع أحرار حوران في المنطقة، إنّ المطلوبين للتجنيد الاجباري لديهم مهلة عشرة أيام فقط للإلتحاق بصفوف جيش الأسد، وفي حال لم يلتحقوا طوعيًا، سيتم مداهمة منازلهم واقتيادهم مرغمين وضمهم لصفوف الجيش.

وكان نظام الأسد بسط سيطرته على كامل محافظة درعا مطلع الشهر الفائت آب / أغسطس.

في حين كان الإتفاق الروسي مع الفصائل المقاتلة في الجنوب السوري، تضمّن إعطاء مهلة 6 أشهر للمتخلفين عن الخدمة في صفوف جيش الأسد، لكنّ قوات الأسد أخلّت بنص الاتفاق وبدأت بسحب الشباب بدءًا من اليوم.

الجدير ذكره أنّه لم يمضِ على الإتفاق بين الإحتلال الروسي والفصائل المقاتلة أكثر من شهرين.

وفي سياق منفصل، وثق تجمع أحرار حوران اعتقال قوات الأسد لـ”بسام فرحان قنبس” رئيس المخفر الثوري في مدينة الحارّة سابقًا، ومن ثمّ جرى اقتياده إلى فرع الأمن الجنائي في مدينة الصنمين، أمس الثلاثاء.

واعتقلت قوات الأسد قبل عدة أيام “أبو أحمد قيطة” قيادي سابق في الجيش الحر، واقتادته لجهة مجهولة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *