أخبار

خلاف بين مدني وعنصر من قوات الأسد أمام مخبز “داعل” ينتهي بتركيع جميع المدنيين الموجودين حينها

تجمع أحرار حوران – أبو وسيم الحوراني

قام عناصر يتبعون لفرع الأمن الجوي، اليوم الثلاثاء 8 من كانون الثاني، بإهانة عدد من المدنيين أمام مخبز مدينة داعل الآلي.

وأفادت مصادر أهلية لـ”تجمع أحرار حوران” عن قيام عناصر المخابرات الجوية بتركيع الأهالي في مدينة داعل أمام المخبز، وذلك على خلفية ضرب شاب من أهالي المدينة لعنصر من قوات الأسد أمام المخبز، نتيجة خلاف نشب بينهما لم يذكر في الأنباء الواردة عن أسبابها.

وكانت قوات الأسد سيطرت على مدينة داعل بعد إجراء قيادات سابقة في الجيش الحر من المدينة لمصالحة مع نظام الأسد، أثناء الحملة العسكرية الأخيرة التي شنها نظام الأسد، مدعومًا بالمليشيات الإيرانية والطيران الحربي الروسي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق