أخبارتقاريرتقارير ميدانية

بتهم مختلفة.. مخابرات الأسد تعتقل قياديين وعناصر سابقين بالفصائل في درعا

تجمع أحرار حوران – أبو محمود الحوراني

اعتقلت قوات الأسد على أحد حواجزها في دمشق، مساء الخميس 27 من حزيران، قيادي وثلاثة عناصر من “الفيلق الخامس” المدعوم من روسيا.

وقال مراسل تجمع أحرار حوران أنّ قوات الأسد اعتقلت القيادي في الفيلق الخامس “إيهاب المقبل” وبرفقته عناصر في الفيلق الخامس “هاني الياسين” و “حسام الفارس” و”محمد الدوس”، على حاجز أمني بدمشق، لعدم حملهم بطاقات التسوية.

وبحسب مراسلنا تشهد مدينة بصرى الشام، اليوم الجمعة، توترًا أمنيًا على خلفية اعتقال الشبان الأربعة، وسط مطالب من قيادة الفيلق الخامس للاحتلال الروسي بالسعي في إطلاق سراحهم.

وأفاد مراسل التجمع عن قيام قوات الأسد باعتقال القيادي السابق في جيش المعتز بالله “فراس طربش” بعد منتصف ليلة الخميس، من مدينة درعا.

وينحدر “طربش” من بلدة المزيريب غربي درعا، وكان مسؤولًا عن الآليات في فصيل “جيش المعتز بالله” التابع لجيش الثورة سابقًا.

و وجّهه قياديون في “جيش المعتز بالله” تهديدات لقوات الأسد بتوتر الأمور في المنطقة في حال أبقت على اعتقال القيادي “طربش”، وفق مراسلنا.

وسبق أن اعتقلت مخابرات الأسد العديد من الشخصيات القيادية في محافظة درعا بتهم مختلفة، من بينهم العميد الطيار المنشق “موسى الزعبي”، و “محمد المصري” الملقب بالصحن، القيادي السابق في قوات شباب السنة، و“ياسر البديعة” القيادي السابق في ألوية مجاهدي حوران، و “سليمان القداح” القيادي السابق في فرقة فلوجة حوران، و “محمد رشيد أبو زيد” (أبو باسل) القيادي السابق في لواء الكرامة، و “فارس البيدر” القيادي السابق في تجمع ألوية العمري، وغيرهم من القياديين الذين لا يُعرف عن مصيرهم أي شيء.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *