أخبارتقاريرتقارير ميدانية

بعد محاولتها التسلل .. مجموعة من مليشيا حزب الله تقع في الأسر على أطراف مدينة بصرى الشام

تجمع أحرار حوران – فريق التحرير

أعلنت قوات شباب السنة التابعة للجيش الحر، اليوم الأربعاء 18 نيسان، أسر وقتل مجموعة من عناصر مليشيا حزب الله اللبناني، على أطراف مدينة بصرى الشام في ريف درعا الشرقي.

وقال أحمد العودة، قائد قوات شباب السنة، عبر شريط مصور، “هذه أرض بصرى الشام، مدينة القرآن الكريم، مدينة تحررت من دنس ورجس الرافضة الذين عاثوا في الأرض فسادًا”.

وأضاف “هذه رسالة إلى كل العملاء والخونة الذين يقولون أننا نتعامل مع حزب الله وايران وروسيا، والله إننا نتعامل ولكن بطريقتنا”.

ويظهر في الشريط المصور الذي بثته قوات شباب السنة، قتيلين، قالت القوات أنهم يتبعون لحزب الله اللبناني.

وقصفت قوات الأسد مدينة بصرى الشام بقذئف المدفعية الثقيلة، الأمر الذي ردت عليه فصائل الثوار باستهداف مصدر النيران.

وكانت المجموعة تحاول التسلل إلى مدينة بصرى الشام، بعد أن تمكن عناصر القوات من رصد تحركاتهم والتعامل معهم فجر اليوم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *