أخبار

الإعلان عن منح بطاقات عائلية للمواطنين ضمن المناطق المحررة في الجنوب السوري

جرى اليوم برعاية مجلس محافظة درعا ومجلس محافظة القنيطرة في مدينة نوى بريف درعا الغربي، الإعلان عن البدء بإصدار البطاقة العائلية في المناطق المحررة، من محافظتي درعا والقنيطرة.

وقال أبو وائل البطين، نائب محافظ درعا، في تصريح خاص لـ “تجمع أحرار حوران” : ” إنّ الحاجة الملحة لإصدار البطاقة العائلية بسبب الزواج الجديد الذي حدث في ظل الثورة، وعدم إمكانية مراجعة دوائر نظام الأسد، لسبب وجودها ضمن مناطق سيطرته، فكان لابد من إيجاد وثيقة يتم الإعتراف عليها بالتوافق مع الحكومة السورية المؤقتة”.

وأشار إلى أنّه سيتم البدء بمنح البطاقة العائلية في مطلع الأسبوع القادم، في جميع مركز الأحوال المدنية ضمن محافظتي درعا والقنيطرة، كما سيتم الإعلان عن ثلاثة مراكز لإصدار البطاقة للمهجرين من المحافظات الأخرى، المقيمين في محافظتي درعا والقنيطرة.

وأردف البطين : “الأوراق المطبوعة تكلّف مادياً حوالي 2300 ليرة سورية، هي التي يدفعها المواطن، بالإضافة لرسوم تصل إلى 700 ليرة سورية، توضع أمانة في مديرية الأحوال المدنية، ليتم التعامل مع طباعة وإصدار أوراق جديدة مستقبلاً”.

وأوضح البطين : أنّ “الوثيقة تم التوافق عليها في جميع الأراضي السورية المحررة، إضافة إلى الدول التي تعترف بالحكومة السورية المؤقتة، وهما تركيا وقطر، وهناك سعي مع دول الإتحاد الأوروبي ليتم الإعتراف بها قريباً”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *