أخبار

مجهولون يغتالون قيادييَن سابقين في الجيش الحر بريف درعا الغربي

تجمع أحرار حوران – فريق التحرير

قتل مساء اليوم الجمعة 4 من كانون الثاني، قيادييَن سابقين في الجيش الحر في ريف درعا الغربي.

وقال مراسل تجمع أحرار حوران في درعا أن مجهولين اغتالوا القيادي السابق في جيش اليرموك “عمر الشريف” والقيادي السابق في فرقة فلوجة حوران “منصور الحريري”، بعد استهداف سيارتهم بطلق ناري عند مفرق بلدة خراب الشحم بريف درعا الغربي.

ولم تتبن أي جهة مسؤوليتها عن الاغتيال حتى ساعة إعداد الخبر.

وكانا القيادييَن انضما لفرع الأمن العسكري بعد سيطرة قوات الأسد على محافظة درعا منذ تموز المنصرم.

وسبق أن قتل مجهولون في شهر كانون الأول الفائت، القيادي السابق في فصيل “ألوية مجاهدي حوران” (مشهور الكناكري) بعد أن أطلقوا عليه النار في مدينة داعل بريف درعا.

السيارة التي كانا يستقلانها “منصور الحريري” و “عمر الشريف”
القيادي “عمر الشريف” – جيش اليرموك سابقًا
القيادي “منصور الحريري” – فرقة فلوجة حوران سابقًا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *