تقاريرتقارير ميدانية

قوات الأسد تصعد من قصفها على “اللجاة” والحر يرد باستهداف المطارات

درعا : الجمعة / 7 تموز 2017 محمود الحوراني – تجمع أحرار حوران

صعدت مروحيات الأسد والطيران الحربي الروسي صباح اليوم الجمعة، من قصفها على منطقة اللجاة بريف درعا، رغم إعلانها مساء أمس تمديد الهدنة حتى يوم السبت القادم.

وقال مراسل تجمع أحرار حوران في اللجاه، عمر المدلجي، أن مروحيات النظام ألقت عدة براميل متفجرة على ذات المنطقة، حيث وصل عدد البراميل المتفجرة على منطقة اللجاة 18 برميلاً متفجراً، و12 غارة جوية استهدفت قرى: إيب، أم الخرز، جدل، الجسري، الشومرة، والمصاب.

وأضاف المدلجي، أن القصف الجوي “المكثف” تسبب بارتقاء 3 مدنيين وسقوط عدد من الجرحى بينهم نساء وأطفال، كما أدى لدمار “هائل” في الأبنية السكنية.

من جانبها، ردت فصائل الجيش الحر باستهداف مطاري بلي وخلخلة في السويداء براجمات الصواريخ والمدفعية الثقيلة.

يذكر أن قوات الأسد والميلشيات المساندة لها أعلنت مساء أمس تمديد الهدنة التي بدأتها قبل ثلاثة أيام حتى يوم السبت القادم، ولم تلتزم قوات الأسد كعادتها بالهدنة، حيث تعرضت بلدات الغارية الغربية ودرعا البلد واليادودة لقصف بالمدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ، ما تسبب بدمار هائل في منازل المدنيين وسقوط عدد من الجرحى.

ووثق مكتب التوثيق في تجمع أحرار حوران، مقتل 8 مدنيين وسقوط 90 برميل متفجر و8 براميل نابالم و17 غارة جوية على المناطق المحررة بريف درعا منذ بدء سريان الهدنة الأحد 2 يوليو 2017

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى