أخبار

الفرقة الرابعة تعتدي على موالين للنظام

تجمع أحرار حوران – فريق التحرير

نشرت صفحات موالية للنظام صورًا قالت إنّها نتيجة خلافات بين الفرقة الرابعة وبعض أبناء مناطق ريف حمص الغربي، من الذين يعملون في التهريب.

وأظهرت الصور حجم الخسائر المادية التي خلّفتها أفعال عناصر الرابعة، والتي تمثّلت بإحراق سيارات ومحال تجاريّة وأبنية سكنيّة، كما تظهر الصور آثار دمار في بعض الأبنية، يبدو أنّها تعرضت لقصف بالأسلحة المتوسطة.

وبحسب التعليقات فقد لقي ثلاثة أشخاص مصرعهم بينهم قائد مجموعة تتبع لأمن الرابعة المدعو “ثائر حبيب” والملقب بـ”الطربوش”، وجرح خمسة آخرين بينهم ضابط برتبة ملازم أول، إصابات اثنين منهم خطيرة.

رُدود فعل متباينة حملتها التعليقات على المنشور، حيث اتّهم بعض المعلّقين الفرقة الرابعة بالقتل وحرق الممتلكات بشكل متعمّد، في حين شبّه البعض أفعال الرابعة بتنظيم داعش، فيما ذهب آخرون للتحريض على درعا وأهلها، مطالبين عناصر الرابعة شن هجوم عسكري على المحافظة، التي تسبّبت بقتل العشرات من عناصرها، حسب وصفهم.

من جهة ثانية زجّت الفرقة الرابعة بمئات العناصر في محيط قرى وبلدات محافظة درعا خلال الأيام الماضية.

سؤال طرحه ناشطون إذا كانت هذه أفعال الرابعة في المناطق الموالية للنظام كيف سيكون تعاملهم مع أبناء درعا ؟


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق