أخبار

وفاة ناشط إعلامي بارز في محافظة درعا بجلطة دماغية

تجمع أحرار حوران – فريق التحرير

توفي الناشط الإعلامي، أحمد علي أبو نقطة، الثلاثاء 11 من كانون الأول 2018، إثر جلطة دماغية في مدينة طفس غربي درعا.

وغطى الإعلامي “أحمد العلي” (الاسم الذي كان يطلقه على نفسه) الأحداث الدائرة في محافظة درعا، منذ اندلاع الثورة السورية، من معارك بين الثوار وقوات الأسد، وخاصة في ريف درعا الغربي، إضافة للحالات الإنسانية للمدنيين في مختلف المناطق بالجنوب السوري.

وينحدر “العلي” من مدينة طفس، وكان قد واكب المعارك الأخيرة التي دارت على أطراف المدينة، قبيل عقد اتفاق التسوية بين الفصائل المقاتلة والاحتلال الروسي في شهر تموز 2018.

ونعى ناشطون في حوران زميلهم “العلي”، وقالوا إنه كان “صوت الحق” في التغطية الإعلامية لأحداث الثورة السورية في محافظة درعا.

وكان “العلي” قد ظهر بعشرات المداخلات على العديد من القنوات التلفزيونية، ناقلًا من خلالها الأحداث الميدانية في المحافظة، بما في ذلك سير المعارك والحالات الإنسانية.

الناشط الإعلامي “أحمد العلي” خلال تغطيته للأحداث العسكرية على أطراف مدينة طفس في 7.7.2018

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق