أخبارتقارير

رغم إصدار عفو عنهم.. نظام الأسد يعمم أسماء آلاف المطلوبين للخدمة الاحتياطية على شعب التجنيد بدرعا

تجمع أحرار حوران – أحمد المجاريش

عممت شُعَب التجنيد التابعة لقوات الأسد قوائم على مخافر الشرطة تضم أسماء أربعة آلاف شاب من محافظة درعا، مطلوبين للخدمة الاحتياطية في جيش الأسد، بالرغم من انتشار أنباء في الآونة الأخيرة بشطب أسماء المطلوبين للاحتياط بموجب قانون عفو صدر مطلع الشهر المنصرم.

وقال مراسل تجمع أحرار حوران في درعا أنّ مخابرات الأسد أبلغت مخافر الشرطة في المدن والبلدات بإيصال الدعوات للمطلوبين، إذ يجب على كل شخص ورد اسمه على قوائم الاحتياط الجديدة مراجعة شعبة التجنيد للالتحاق الفوري في صفوف قوات الأسد، وإلّا سيُعرّض نفسه للمسائلة والملاحقة من قبل الأفرع الأمنية.

وأضاف المراسل أنّ مخابرات الأسد أرسلت يوم أمس قائمة تحوي سبعة عشر اسمًا إلى بلدة الفقيع شمال درعا، من أجل إبلاغهم للالتحاق بالخدمة الاحتياطية.

وكانت شعبة تجنيد منطقة الصنمين تسلّمت قبل عدة أيام قوائم تضم ألف اسم، لإبلاغهم بوجوب الالتحاق بالخدمة الاحتياطية.

وتضم منطقة الصنمين مدن وبلدات الصنمين، الحارّة، غباغب، جباب، سملين، زمرين، أم العوسج، كفرشمس، جدية، الطيحة، المال، عقربا، كفرناسج شمال درعا.

يجدر بالذكر أنّ القوائم الجديدة تضم عددًا كبيرًا من أسماء الشهداء والمعتقلين واللاجئين خارج سوريا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *