أخبارتقاريرتقارير ميدانية

خسائر في صفوف “جيش خالد” أثناء محاولتهم التسلل إلى مواقع “الحر” غرب درعا

تجمع أحرار حوران – أحمد المجاريش

تمكنت فصائل “الجيش السوري الحر”، مساء اليوم الإثنين، 28 أيّار، من احباط عملية تسلل لمقاتلي “جيش خالد بن الوليد” العامل في ريف درعا الغربي والمبايع لتنظيم “داعش” على أطراف بلدة الشيخ سعد.

وقال أبو حمزة الحوراني، مراسل تجمع أحرار حوران في مدينة نوى، أنّ “جيش خالد تسلل من موقعهم في تل الجموع الاستراتيجي على أطراف بلدة الشيخ سعد بريف درعا الغربي”.

وأضاف أنّ “عناصر من تنظيم داعش، حاولوا التسلل على نقاط للجيش الحر وقت غروب الشمس قبل الإفطار مستغلين ارهاق مقاتلي الجيش الحر بسبب ساعات الصيام الطويلة أثناء النهار”.

وأكد أنّ “المجموعة التي حاولت التسلل وقعت بين قتيل وجريح بعد أن تمكنت الفصائل المرابطة من افشال تقدمهم، عرف من بين القتلى (يحيى خالد أحمد) من قطنا بريف دمشق”.

في حين وثق تجمع أحرار حوران استشهاد “محمد منصور العوض” قيادي في الجيش الحر أثناء الاشتباك مع مقاتلي داعش على أطراف بلدة الشيخ سعد.

وكانت قد تمكنت قوات الجيش السوري الحر منذ أيام من إلقاء القبض على أكثر من 50 عنصرًا من تنظيم داعش في ريف درعا الشرقي، بعد تسللهم من منطقة السويداء بغية الوصول إلى حوض اليرموك، حيث معقل تنظيم داعش الرئيسي بدرعا.

وفي سياق متصل، تمكنت غرفة عمليات «صد البغاة» ظهر اليوم، من اسقاط طائرة استطلاع لتنظيم داعش على أطراف بلدة حيط من محور بلدة سحم الجولان غرب درعا.

يُذكر أنّ مئات العناصر من تنظيم داعش وصلوا قبل ستة أيام، إلى بادية السويداء، بعد خروجهم من مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين وحي التضامن جنوب العاصمة السورية دمشق ومدينة الحجر الأسود، في إطار اتفاق تسوية مع قوات الأسد.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق