أخبارالفيديوتقاريرتقارير ميدانية

بعد جيش الإسلام .. فصيل “العمري” يعلن عن اعتقال 19 عنصر من تنظيم داعش شرق درعا (فيديو)

تجمع أحرار حوران – فريق التحرير

أعلن فصيل تجمع ألوية العمري التابع للجيش السوري الحر، فجر الجمعة، 25 أيّار، عن تمكنه من إلقاء القبض على 19 عنصر من تنظيم داعش، أثناء محاولتهم التسلل إلى المناطق المحررة في محافظة درعا.

وقال التجمع عبر بيان رسمي “استكمالًا لعمليات الرصد والمتابعة التي تقوم بها العناصر المرابطة على حدود منطقة ريف السويداء الغربي، قامت قوة من اللواء 102 التابع لتجمع ألوية العمري والمتمركز في محيط قرية جبيب، بإلقاء القبض على مجموعة من الدواعش عددهم 19 أثناء محاولتهم التسلل لقرى حوران، في طريقهم إلى حوض اليرموك”.

وناشدت قيادة ألوية العمري قوات الجيش الحر في حوران، لتشديد نقاط الحراسة والحواجز مع التدقيق والحذر من تسلل المزيد من عناصر التنظيم إلى المناطق المحررة في المحافظة.

وكان فصيل جيش الإسلام أعلن مساء الخميس، 24 أيّار، عن تمكنه من إلقاء القبض على 22 عنصر من تنظيم داعش، في بلدة المليحة الشرقية، كانوا قد تسللوا إلى ريف درعا الشرقي عبر البادية السورية، وقاموا بتسليمهم لمحكمة دار العدل في حوران.

وقال عصمت العبسي، رئيس محكمة دار العدل لـ”تجمع أحرار حوران“، في تصريح سابق أنّه “من خلال التحقيقات الأولية تبيّن بأنّ عناصر التنظيم قدِموا من مناطق ريف السويداء الشرقي، في محاولة للتسلل إلى القرى المحررة من محافظة درعا”.

وأضاف العبسي أنّ “عشرين عنصرًا آخرين تمكّنوا من التسلل عبر معبر صما شرق درعا، إلى المناطق المحررة كانوا قد قدِموا من ريف السويداء في ظهر هذا اليوم من معبر آخر للمحافظة”، مشيرًا إلى أنّه “تبين ذلك من خلال التحقيقات التي جرت مع العشرين عنصرًا الذين أُلقي القبض عليهم”.

ويسعى عناصر التنظيم في البادية السورية للوصول إلى منطقة حوض اليرموك غرب درعا، المعقل الرئيسي للتنظيم في المحافظة.

يُذكر أنّ قوات الأسد قامت بنقل المئات من مقاتلي تنظيم داعش من مناطق جنوب دمشق إلى البادية السورية في ريف السويداء الشرقي، وتحديدًا إلى منطقتي الأشرفية والعورة، في 22 أيّار، بواسطة ما يقارب 50 شاحنة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *