أخبار

مساعي لحل الخلاف العشائري في جاسم

تجمع أحرار حوران – وسام محمد

تجددت الاشتباكات بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة بين عشيرتي الحاج علي والجلم في مدينة جاسم شمالي درعا، عصر اليوم الأربعاء 5 من حزيران.

وأفاد مراسل تجمع أحرار حوران بتجدد الاشتباكات عصر اليوم في الحي الجنوبي لجاسم، استخدم فيها قذائف RPG وأسلحة رشاشة بشكل متقطع حتى المساء، أسفرت عن إصابة شقيقين من عشيرة الجلم بجروح متفاوتة، هما: عبدو وحسين علي الجلم.

ودخلت قوات فصل من مدينة نوى لفض الاشتباكات الحاصلة في جاسم، وأدى ذلك لإصابة شاب من عناصر قوات الفصل بجروح.

وأدت الاشتباكات أيضًا إلى نزوح عدد من العوائل من الحي الجنوبي لمدينة جاسم، كذلك سببت الاشتباكات حالة من الخوف والذعر بين النساء والأطفال على خليفة تصاعد حدة المواجهات المسلّحة.

ويواصل كل طرف بإغلاق الطرقات الفرعية، وسط مناشدات لتفعيل هدنة بين الطرفين لإخراج المدنيين العالقين في بعض المنازل.

مصدر من وجهاء جاسم قال لتجمع أحرار حوران إن جولة من المفاوضات عصر اليوم باءت بالفشل، وهناك جولة جديدة تعقد منذ المساء بين وجهاء مدينة جاسم لحل الخلاف الحاصل في المدينة.

وناشد المصدر وجهاء المنطقة بالتدخل لحل الخلاف ومنع حدوث اشتباكات جديدة بين الطرفين، والعمل الفوري على إنهاء الخلاف.

وكان الخلاف اندلع بين العشيرتين في الثاني من حزيران الجاري، أسفر حينها عن اشتباكات مسلحة أدت لمقتل شاب من عشيرة الحاج علي وإصابة آخرين بجروح متفاوتة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى