أخبار

مصير مجهول يواجه ثلاثة شبان من درعا اعتقلهم نظام الأسد

تجمع أحرار حوران – فريق التحرير

اعتقلت قوات الأسد أربعة أشخاص من أبناء محافظة درعا، يوم أمس السبت 25 تموز، أفرج عن واحد منهم، فيما لايزال مصير الثلاثة الباقين مجهولاً.

وأفاد مراسل “تجمع أحرار حوران” بأنه تم اعتقال كل من “رامي عطوان المحاميد” و “عمار محمد السلاخ” أثناء تواجدهما في درعا المحطة، يوم أمس، مشيرًا إلى أنّ رامي أفرج عنه بعد اعتقاله لعدة ساعات تعرّض خلالها للضرب العنيف، فيما اقتيد الشاب عمار إلى الشرطة العسكرية بحجة تخلفه عن الخدمة الإلزامية في جيش الأسد.

وقال المراسل إنّ “قوات الأسد اعتقلت أيضاً كلاً من “ساهر قاسم السبروجي” و “طلال حمد الشاهين” من بلدة جلين، وذلك على أحد الحواجز العسكرية في مدينة دمشق، واقتادتهم إلى أحد الأفرع الأمنية بدمشق”.

اقرأ أيضًا.. التقرير الإحصائي الشامل للانتهاكات في محافظة درعا خلال شهر حزيران/يونيو 2020

وسجل شهر حزيران/يونيو الماضي اعتقال قوات الأسد لـ 23 شخصاً من محافظة درعا، أُفرج عن 5 منهم خلال الشهر ذاته، إذ تحدث معظم عمليات الاعتقال على حواجز قوات الأسد في المحافظة وخارجها، وفق مكتب توثيق الانتهاكات في تجمع أحرار حوران.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق