أخبار

أهالي درعا يفقدون شهيدًا جديدًا بعد اختطافه من قبل نظام الأسد

تجمع أحرار حوران – أحمد المجاريش

عثر أهالي درعا البلد مساء اليوم الاثنين 13 من كانون الثاني، على جثة هامدة تعود للشاب “محمد اسماعيل لبش أبازيد”، ملقاة على أحد طرقات حي الأربعين بدرعا البلد.

وقال مراسل تجمع أحرار حوران بدرعا البلد أن الأبازيد يعمل سائق تكسي، وكان قد اختُطف من قِبل عناصر فرع الأمن السياسي أثناء ما كان يستقل سيارة من نوع “كيا” في درعا المحطة، مساء الأربعاء الماضي 8 من كانون الثاني.

تأتي هذه الحادثة بعد ساعات قليلة من قيام أهالي درعا البلد بوقفة احتجاجية للمطالبة بالمعتقلين، والتي اعتبرها ناشطون أنها رسالة تصعيد من قبل الأمن السياسي التابع لنظام الأسد.

ينحدر أبازيد من درعا البلد، وكان مقاتلاً في صفوف البنيان المرصوص قبل أن يسيطر نظام الأسد على المحافظة في تموز 2018.

ولديه شقيقين اثنين استُشهدا على يد قوات الأسد، أحدهما الشيخ “عبادة أبازيد” الذي استشهد بقصف مدفعي لقوات الأسد على أحد مساجد درعا البلد في 11 آذار 2016، ويُعد “محمد” آخر أفراد عائلته بعد استشهاد أخويه.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق