أخبارتقارير

قوات الأسد تواصل بحثها عن جثث قتلى عناصرها في مختلف مدن وبلدات محافظة درعا وتعثر على مقابر جماعية

تجمع أحرار حوران – فريق التحرير

تواصل قوات الأسد لليوم الرابع على التوالي بحثها عن مقابر جماعية لعناصرها ممن قتلوا خلال السنوات الماضية في مختلف مدن وبلدات محافظة درعا.

ودخلت قبل عدة أيام قافلة تتبع للهلال الأحمر السوري إلى حي المنشيّة في منطقة درعا البلد وأخرجت عشرات الجثث ونقلتها إلى المشفى الوطني بدرعا المحطة.

وقال مراسل تجمع أحرار حوران في مدينة درعا أنّ قوات الأسد تبحث عن جثث قتلى عناصرها في منطقة الوادي بدرعا البلد وبين الأراضي الزراعية.

وبحسب المراسل فإنّ الفصائل المقاتلة كانت تعمد على حفر مقابر جماعية لدفن جثث قوات الأسد ممن لقوا حتفهم خلال المواجهات في المنطقة على مدار السنوات الماضية.

وكان تجمع أحرار حوران وثّق مقتل المئات من قوات الأسد خلال المواجهات العسكرية بين فصائل الثوار وقوات الأسد في معركة الموت ولا المذلة بدرعا البلد والتي انطلقت في مطلع شهر شباط 2017.

يُذكر أنّ أصول غالبية القتلى تعود إلى محافظتي طرطوس واللاذقية وتحديدًا إلى الطائفة العلوية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *