تقاريرتقارير عسكريةتقارير ميدانية

قوات الأسد تُصعّد من قصفها على أحياء درعا البلد والثوار يعطبون طائرة حربية

درعا : الإثنين / 22 – أيار – 2017 محمود الحوراني – تجمع أحرار حوران حاولت قوات الأسد والمليشيات المساندة لها التقدم باتجاه المواقع التي خسرتها مؤخراً في حي المنشية بدرعا البلد. ودارت اشتباكات عنيفة بين فصائل البنيان المرصوص من جهة، وقوات الأسد من جهة أخرى ، بالتزامن مع غطاء ناري مكثف بصواريخ الفيل والغارات الجوية والقذائف الصاروخية ، حيث وثق تجمع أحرار حوران استهداف أحياء درعا البلد بـ 12 غارة جوية من الطيران الحربي و20 صاروخ أرض – أرض من نوع “فيل” و 8 براميل متفجرة فضلاً عن مئات القذائف المدفعية والصاروخية ، وشهدت سماء محافظة درعا تحليق مكثف للطائرات الحربية والمروحية منذ الصباح الباكر. من جانبها تصدت غرفة عمليات البنيان المرصوص لهجوم قوات الأسد ومليشياته وتم استهداف عربة عسكرية لهم بصاروخ مضاد للدروع ما أدى لتدميرها بالكامل ومقتل الطاقم وذلك ضمن معركة الموت ولا المذلة. وفي سياق متصل ، أصيبت طائرة حربية من طراز سيخوي 24 رقم 11 في جناحها الأيمن بالمضادات الأرضية ، وخرجت عن الخدمة بعد هبوطها بالمطار بحسب مراصد الشمال السوري. يأتي هذا التصعيد من قبل قوات الأسد وحلفائه في ظل اتفاق خفض التصعيد المزعوم ، والذي تم الاتفاق عليه في الثالث من الشهر الجاري ضمن اجتماع أستانة 4

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *