أخبار

فصيل محلي يهدد نظام الأسد ويستهدف فرعًا أمنيًا في السويداء.. والسبب ؟!

تجمع أحرار حوران – فريق التحرير

استهدفت “قوات شيخ الكرامة” فرع الأمن السياسي في قرية “الغارية” جنوب غرب محافظة السويداء، ردًا على استدعاء أحد شيوخ القرية بقصد سؤاله عن اﻷسلحة التي بحوزته.

وقال القوات في بيان لها، الأربعاء 19 كانون الأول، إن “أحد التشكيلات التابعة لقوات الكرامة توجه إلى فرع الأمن السياسي في قرية الغارية بريف السويداء، وأطلق النار عليه بشكل تحذيري، نتيجة استدعاء الفرع للشيخ أبو حاتم (بديع فرمند) وهو من أهالي المغير، لسؤاله عن الأسلحة التي يملكها”.

وأكد البيان، أن “فرع اﻷمن هدد الشيخ فرمند بسحب اﻷسلحة منه ومحاولة أحد العناصر استفزازه”، مُشيرًا “سلاحنا خط أحمر وكرامتنا خط أحمر”.

وأضاف “نرفض الاعتداء على أي من مؤسسات الدولة لأنها ملك لنا، لكن أفرع المخابرات ليست مؤسسات حكومية بل هي أجهزة قمعية لم تتواجد إلا للتنكيل والتعذيب والاعتقالات الظالمة والتقارير الكيدية”.

وكشف البيان أن “قوات شيخ الكرامة حذرت مرارًا وتكرارًا أجهزة المخابرات من التفكير بسلاح الجبل الذي دحر الإرهابيين ومنعهم من السيطرة على المحافظة بعد أن نقلت هذه الأجهزة ذاتها التي تطالب بسلاحنا عناصر تنظيم الدولة إلى المحافظة”، مُطالبًا “أهالي الجبل والمرجعيات الدينية بالحفاظ على السلاح للدفاع عن الأعراض والأنفس والأرض والدين”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق