أخبارتقارير

بعد انضمامه لمليشيا النمر.. قوات الأسد تعتقل “ياسر البديعة” شمال درعا

تجمع أحرار حوران – عقبة محمد

اعتقلت قوات الأسد، اليوم الإثنين 8 تشرين الأول، القيادي السابق في فصيل ألوية “مجاهدي حوران” ياسر الرشدان الملقب “ياسر البديعة”.

وقالت مصادر ميدانية في مدينة انخل أنّ فرع الأمن العسكري التابع لقوات الأسد اعتقل “البديعة” صباح اليوم بتهمة دعاوى شخصية من قبل أهالي المنطقة.

وكان “البديعة” انضم لمليشيات النمر بعد أن انتهت العمليات العسكرية في محافظة درعا.

ويعتبر “البديعة” المنحدر من مدينة انخل، أحد الأشخاص المتهمين بعمليات خطف واغتيالات في المنطقة خلال السنوات الماضية.

ويُعد “البديعة” القيادي الثاني في ألوية “مجاهدي حوران” الذي اعتقلته قوات الأسد خلال 48 ساعة.

يُذكر أنّ “البديعة” خرج مع عدد من عناصره إلى الشمال السوري للقتال إلى جانب قوات الأسد والمليشيات المساندة لها في المعركة المحتملة هناك، لكنه عاد إلى درعا بعد اتفاق “سوتشي” بين روسيا وتركيا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق