أخبارتقارير

شهيد “تحت التعذيب” من المليحة الغربية.. اعتقلته المخابرات الجوية في الأونة الأخيرة

تجمع أحرار حوران – أيهم الغزاوي

استشهد “عبدالمولى محمود الحراكي”، مدني، تحت التعذيب في سجون قوات الأسد.

وينحدر الحراكي من بلدة المليحة الغربية، من مواليد عام 1980م.

وكان تجمع أحرار حوران وثّق اعتقال “الحراكي” في 17.8.2018 بعد مداهمة عناصر من فرع المخابرات الجوية لمنزله في بلدة المليحة الغربية شرق درعا.

وبحسب مصادر أهليّة لـ”تجمع أحرار حوران” أنّ قوات الأسد أبلغت أهل الشهيد يوم أمس بالقدوم لاستلام الجثة مطالبينهم بالتوقيع على ورقة استعجال في الدفن.

واعتقلت قوات الأسد “يوسف الحراكي” و “عادل الحراكي” بعد حملة المداهمات التي نفذّتها في بلدة المليحة الغربية في 17 آب، ولم تُطلق سراحهم بعد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *