التوثيقتقاريرتوثيق القصف

الهجمة الأعتى والأعنف من القصف على محافظة درعا منذ بدء الثورة السورية يسجلها العام 2017

تجمع أحرار حوران – فريق التحرير

أحصى مكتب التوثيق والأرشفة في مؤسسة أحرار حوران الإعلامية “3798” ضربة جوية على محافظة درعا خلال العام 2017

وسجّل شهر حزيران أعلى نسبة من القصف الذي نفذّته آلة حرب نظام الأسد وحليفه روسيا على محافظة درعا خلال العام 2017 ، حيث كان لسلاح الجو الروسي دوراً كبيراً في تنفيذ الضربات الجوية.

وتصدّرت أحياء مدينة درعا وتحديداً أحياء درعا البلد المحرّرة المشهد الميداني في المحافظة؛ نتيجة كثافة القصف الذي تعرّضت له هذه الأحياء وخاصّة في النصف الأول من العام 2017

حيث تعرّضت أحياء مدينة درعا المحررة لـ 2989 ضربة جويّة بواقع 1191 غارة جوية للطيران الحربي و 1798 برميل متفجر ألقاه الطيران المروحي بالإضافة لـ 1332 صاروخ أرض أرض من نوع “فيل”.

يذكر أنّ هذه الحملة المكثفة من القصف العنيف الذي طال المحافظة دمّر ما نسبته 85% من أحياء مدينة درعا، وجاءت رداً على الخسائر الكبيرة بالأرواح والمعدات التي منيت بها قوات الأسد وحلفائها في حي المنشية ضمن معركة الموت ولا المذلة التي أطلقتها فصائل غرفة عمليات البنيان المرصوص في 12 شباط 2017 والتي تمكنت من خلالها السيطرة على مساحات واسعة من الحي قُدّرت بحوالي 95% من مساحته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *